31.4 C
Damascus
الجمعة, مايو 20, 2022

واشنطن: روسيا قامت بحملة تضليل إعلامي بعد كيماوي خان شيخون لحماية بشار الأسد

أكدت الولايات المتحدة الأمريكية أن روسيا قامت بعملية حملة تضليل إعلامي كبيرة، لحماية حليفها نظام الأسد بعد استخدامه السلاح الكيماوي في مدينة خان شيخون جنوبي إدلب.

 

وقالت السفارة الأمريكية في دمشق في تغريدة على تويتر: إنه “بعد أيام من شن النظام هجومًا بالأسلحة الكيماوية على خان شيخون في 4 نيسان/أبريل 2017، بدأت الحكومة الروسية حملة تضليل إعلامي لحماية حليف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بشار الأسد”.

 

وأضافت السفارة الأمريكية أن الهجوم بغاز السارين على مدينة خان شيخون حينها أسفر عن مقتل 90 شخصًا، بينهم 30 طفلًا.

 

وفي الرابع من نيسان 2017 شن طيران نظام الأسد هجوماً على أحد أحياء مدينة خان شيخون، ليكون أحد الصواريخ التي ألقاها الطيران محملًا بالمواد الكيماوية ما أدى إلى وقوع مجزرة ضحيتها عشرات المدنيين.

 

وفي آخر إحصائية نشرتها الشبكة السورية لحقوق الإنسان فقد خلفت المجزرة مقتل 91 مدنياً خنقاً، بينهم 32 طفلاً، و23 سيدة، وإصابة ما لا يقل عن 520 آخرين.

 

واستخدم نظام الأسد السلاح الكيماوي في حربه ضد السوريين مرات عديدة، وارتكب المجازر إثر استخدام الكيمياوي، على مرأى المجتمع الدولي الذي لا يزال يغض البصر عن الجرائم التي ارتكبها النظام طوال السنوات الماضية.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,666FollowersFollow
1,230SubscribersSubscribe

آخر الأخبار