8.4 C
Damascus
الخميس, ديسمبر 1, 2022

يفوق التوقعات.. ذهب دمشق يسجل ارتفاعاً جديداً

سجلت أسعار الذهب في أسواق المناطق الواقعة تحت سيطرة نظام الأسد ارتفاعاً جديداً بعد أن شهدت استقراراً سلبياً لأكثر من شهر ونصف.

ورفعت جمعية الصاغة والمجوهرات التابعة لنظام الأسد، تسعيرة الذهب الرسمية بين 7500 و10000 ليرة سورية للغرام الواحد.

ووفقاً للنشرة الأخيرة، فقد أصبح سعر غرام الذهب عيار 21 قيراطاً بنحو 225000 ليرة سورية مبيعاً، و224500 ليرة سورية شراءً.
وسجل غرام عيار 18 قيراطاً نحو 192860 ليرة سورية مبيعاً، و192360 ليرة شراءً.

أمّا الأسعار المتداولة في متاجر البيع فقد تجاوزت النشرة الرسمية ما بين 10000 و15000 ليرة سورية عن كل غرام واحد.

ويبلغ سعر غرام عيار 21 قيراطاً في المتاجر بنحو 240000 ليرة، فيما يصل سعر غرام 18 قيراطاً إلى 202860 ليرة سورية.

إضافةً لذلك الفارق يفرض باعة الذهب أجرة صياغة يتفاوضون حول قيمتها مع الزبائن، ولا تقل عن 15 ألف ليرة سورية للغرام الواحد.

وأعادت مصادرنا الخاصة تلك الفوارق السعرية وإضافة الباعة لمبالغ أخرى بحق الزبائن، إلى عدم استقرار العملة المحلية، وغياب أجهزة الرقابة الرسمية على غرار ما يحصل في كثير من المنتجات.

يُذكر أن سوق الذهب في المناطق الواقعة تحت سيطرة نظام الأسد يواجه مشكلة متفاقمة جراء شح الذهب الخام داخل سورية بسبب تضاؤل الكميات الواردة من دولة لبنان التي كانت تُشكل المصدر الرئيسي قبل ستة شهور.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,430FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار