8.4 C
Damascus
الخميس, ديسمبر 1, 2022

عفو زائف من نظام الأسد، و20 ألف دولار لتحويل السجين من صيدنايا لسجن آخر

أعلن نظام الأسد عن قيام سلطاته بالإفراج عن 40 موقوفاً، ممن وصفهم “لم تتلطخ أيديهم بالدماء” وذلك بموجب عفوٍ رئاسي على حد زعمهم.

وقال تجمع أحرار حوران نقلاً عن مراسله أن نظام الأسد يفرج عن نحو 40 سجيناً بمختلف التهم من أبناء محافظة درعا، وذلك من مبنى صالة المحافظة بدرعا المحطة.

وأشارت مصادر محلية إلى أن بعض المفرج عنهم دفعوا مبالغ مالية كبيرة وصلت إلى 20 ألف دولار أمريكي، وذلك لتحويل أبنائهم من سجن صيدنايا إلى أحد الأفرع الأمنية، ليتم تحسين ظروف الاعتقال وتلقي العلاج للبعض ممن يعانون من أمراض مزمنة، وذلك من أجل تحسن صحتهم قبيل الإفراج عنهم وتحويلهم إلى سجن عدرا ليفرج عنهم.

واستنكر الناشطون مسرحيات العفو هذه، إذ يُخرج نظام الأسد سجناء بتهم مختلفة، وقلّما يخرج معتقلين سياسيين وذلك -إن تم- فهو بعد دفع مبالغ خيالية.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,430FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار