24.4 C
Damascus
الأربعاء, أغسطس 17, 2022

أبناء حوران ينتفضوا لدرعا البلد ويهاجمون مواقع قوات الأسد

هاجم شبان في محافظة درعا عدة حواجز ونقاط عسكرية لنظام الأسد في المحافظة، رداً على التصعيد العسكري الذي يشنه على درعا البلد.

وهاجم أبناء درعا بالأسلحة الرشاشة وقذائف RPG حاجزاً عسكرياً يتبع للمخابرات الجوية في الحيّ الجنوبي من مدينة داعل بريف درعا الأوسط.

كما دارت اشتباكات بالأسلحة الرشاشة بين أبناء درعا وقوات الأسد على حاجز للمخابرات الجوية بين بلدتي المسيفرة وأم ولد شرقي درعا.

وفي السياق، هاجم أبناء درعا بالأسلحة الرشاشة كتيبة الدبابات غربي بلدة الشيخ سعد غرب درعا.

من جانبها استهدفت قوات الأسد بالمدفعية محيط بلدة الشيخ سعد غربي درعا، وذلك من مواقعها المتمركزة في اللواء 12 بمدينة إزرع.

وقالت مصادر محلية: إن عناصر النظام أطلقوا الرصاص في مدينة الصنمين شمال درعا، من أجل فرض حظر التجوال الذي بدأ منذ الساعة السابعة والنصف من مساء أمس الاثنين، وحتى الساعة السادسة من صباح اليوم.

ومساء أمس انتهى الاجتماع بين الوفد الروسي وضباط من اللجنة الأمنية التابعة لنظام الأسد من جهة، ووجهاء من محافظة درعا وممثلين عن اللجنة المركزية فيها من جهة أخرى.

ورفضت اللجنة المركزية غرب درعا والوجهاء، طلبات نظام الأسد بخصوص التهدئة في درعا، كونها تحمل شروطاً قاسية بحق أبناء المنطقة.

يذكر أن قوات الأسد وميلشيا الفرقة الرابعة قصفت اليوم بصواريخ أرض أرض مدينة درعا البلد والأحياء المحاصرة، في ظل الهجمة الشرسة التي تشنها على المدينة.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,861FollowersFollow
1,540SubscribersSubscribe

آخر الأخبار