15.4 C
Damascus
الإثنين, نوفمبر 28, 2022

على حساب سكان حماة.. نظام الأسد يحاول سد نقص الغاز بدمشق

فقد عدد كبير من سكان مناطق محافظة حماة الواقعة تحت سيطرة نظام الأسد حقهم باستلام مخصصاتهم الدورية من مادة الغاز المنزلي.

مصادر صحفية موالية قالت: إن نحو 22 ألف شخص لم يستلموا أسطوانة الغاز للدورة الحالية البالغة 90 يوماً، بعد أن عجز 100 موزع معتمد من استكمال استلام المخصصات، الأمر الذي يفاقم من معاناة السكان.

وحمّلت المصادر مسؤولية نقص الغاز في محافظة حماة إلى إدارة عمليات الغاز بمحافظة دمشق، حيث حاولت الأخيرة سد عجز دمشق من الدورات السابقة دون جدوى.

مصادر محلية في دمشق أكدت لـ “وكالة سنا” أن شركة توزيع الغاز لم تتمكن حتى اليوم من تأمين مادة الغاز لكافة السكان، كما لم تستطع تغطية العجز السابق، مبينةً أن الشركة تزود عناصر الميليشيات والأجهزة الأمنية وبعض الفعاليات التجارية المدعومة أمنياً بمادة الغاز المنزلي بشكل دوري على حساب المدنيين المسجلين في برنامج البطاقة الذكية.

يُذكر أن سعر أسطوانة الغاز الواحدة في السوق السوداء وصل إلى 350 ألف ليرة سورية بسبب عجز نظام الأسد عن تأمين الاحتياجات اليومية وتزايد الفساد وفقدان المادة من المراكز الرسمية وزيادة الطلب عليها بالتزامن مع دخول فصل الشتاء.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,633FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار