26.4 C
Damascus
الخميس, أغسطس 18, 2022

أيمن عبد النور يتحدث حول انسحاب القوات الأمريكية، ويكشف عن اجتماع أمريكي بخصوص درعا

كشف سياسي وإعلامي سوري عن لقاءات جمعت منظمات سورية مع الإدارة الأمريكية ومجلس الشيوخ بما يخص ملف درعا.

وقال السيد “أيمن عبدالنور” السياسي والإعلامي السوري في لقاء مع الوكالة السورية للأنباء “سنا” أن هناك تسع منظمات سورية تعمل على لقاء مع كبار الشخصيات الفاعلة والمؤثرة في قطاع السياسة الخارجية الأمريكية بما يخص ملف درعا”.

وأضاف “عبد النور” أنه حدث 6 لقاءات مع مجلس النواب ثلاثة منهم مع مجلس الشيوخ بينهم رئيس مجلس العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ ومع الممثلة الخاصة لسوريا بالإنابة “إيمي كوترونا” بهدف إيصال صوت الأهالي في درعا للولايات المتحدة وغيرها من الدول.

وفي سياق آخر أكد “عبد النور” على الانسحاب الأمريكي من مناطق سيطرة “قسد” شمال شرق سوريا واعتبر الأمر “محسوم” ولكن لن يكون كما أعلن ترامب قبل عام.

وتابع بأن الجالية السورية تسعى لجعل سورية ذات مرتبة أعلى ضمن سياسات الدول الخارجية، لتسريع إيجاد حل بالتعاون بين الولايات المتحدة وروسيا من حيث تطابق مصالح سورية مع الدولتين”.

وختم بأن “كل ما يجري من واقع اقتصادي صعب في مناطق سيطرة نظام الأسد، سببه رأس النظام “بشار الأسد” الذي يعمل على نهب كل الاقتصاد السوري لتسخيره للعائلة الحاكمة، وأن المعارضة عليها تقديم نموذج أفضل إدارياً واقتصادياً يحظى باحترام كل الداخل السوري وذو تواجد وبعد ووزن خارجي، حينها سيعبر كل من هم في مناطق النظام عن الاستياء، وأن النظام لا يمثلهم ولا يرغبون في بقائه.

يذكر أن قوات نظام الأسد والميليشيات التابعة له تستمر في قصف مناطق درعا بعد شهرين ونيف من الحصار الخانق المفروض على المنطقة، كما قام الأسد بتهجير دفعتين من أهالي درعا إلى الشمال السوري.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,959FollowersFollow
1,550SubscribersSubscribe

آخر الأخبار