31.4 C
Damascus
الجمعة, مايو 20, 2022

هيومن رايتس ووتش: أهالي المعتقلين في سورية يستحقون الإجابات عن مصير أبنائهم

قالت منظمة “هيومن رايتس ووتش” إن نظام الأسد يواصل معاقبة ذوي المعتقلين في سجونه، من خلال التكتم عن مصيرهم.

وأكدت المنظمة في بيان لها أن أهالي المعتقلين في سجون نظام الأسد يستحقون الإجابات حول مصير أبنائهم، مشيرة إلى أن مرسوم العفو الأخير لم يقدم أي معلومات عن الكثيرين الآخرين الذين ما زالوا محتجزين.

وذكر البيان أن الصور المنشورة خلال الأيام القليلة الماضية تُظهر حشوداً من الأشخاص تجمعوا تحت جسر الرئيس في العاصمة دمشق، ينتظرون احتمالية وصول أبنائهم.

ونبه إلى أن هذه العائلات احتشدت على أمل اللقاء بأبنائهم المعتقلين في سجون نظام الأسد، وعلى أمل رؤية وجه معروف للسؤال عن أبنائهم.

ولفتت المنظمة إلى أن مرسوم العفو الصادر عن نظام الأسد يوحي بوجود تهم جنائية ومحاكمات عادلة نتج عنها إدانات.

وأشارت المنظمة إلى أن الاعتقال في سورية هو أرخبيل، حيث قتل نظام الأسد وسمح بموت المعتقلين تحت التعذيب في سجونه.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,666FollowersFollow
1,230SubscribersSubscribe

آخر الأخبار