32.5 C
Damascus
السبت, أكتوبر 1, 2022

عدالة وانسجام”… حملة لمناصرة الناجيات من معتقلات نظام الأسد

فادي شباط / سنا

أطلقت منذ أيام أكاديمية “HRT” السورية، حملة لدعم الناجيات من معتقلات نظام الأسد بعنوان “عدالة وانسجام”.

وتهدف الحملة إلى تسليط الضوء على قضايا الناجيات من معتقلات نظام الأسد، وعلى المعاناة التي تعرضن لها، والأعباء التي تلازمهن بعد خروجهن من المعتقلات، ومحاولة فرض حالة من الوعي لتغيير نظرة المجتمع لهن.

ويعتمد مشروع “دعم الناجيات” من معتقلات نظام الأسد، على ترجمات أبحاث عالمية توضح ما تتعرض له النساء في المعتقلات، وعلى وضع خطط تتناسب مع ظروفهن، بعد خروجهن من المعتقلات، بالإضافة إلى لقاءات مكثفة مع عدد من الناجيات، وفق ما قالت لـ “وكالة سنا” الدكتورة “ضحى خليل” منسقة مشروع الناجيات في الأكاديمية.

وحول “HRT” قالت محدثتنا: إنها أكاديمية أبحاث خاصة، مختصة بانسجام الدماغ والقلب، وتعد أول مؤسسة للتعليم الحديث لعلوم تجمع بين القلب والدماغ وتجسدها في كل اختصاصات الحياة.

وتسعى الأكاديمية لتحقيق صرح تعليمي ذي ترتيب عالمي، مُزود بمراكز أبحاث عالمية، وتهدف إلى تعزيز المعرفة الأساسية بجميع الاختصاصات، وصقل خبرات العاملين بكافة المجالات، وتعزيز الفضول والاستفسار النقدي، وتخفيف معاناة الإنسان.

يُذكر أن نظام الأسد يحتجز في معتقلاته الأمنية والعسكرية نحو 132 ألف إنسان بينهم 87 ألف شخص في عداد المختفين قسراً، بحسب وثائق منظمات حقوقية دولية ومحلية أبرزها “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
4,182FollowersFollow
1,630SubscribersSubscribe

آخر الأخبار