36.4 C
Damascus
الثلاثاء, أغسطس 16, 2022

الشبكة السورية لحقوق الإنسان توثق مقتل أكثر من 14 ألف سوري تحت التعذيب منذ 2011

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير لها بمناسبة اليوم الدولي لمساندة ضحايا التعذيب مقتل 14685 سوري تحت التعذيب في سورية منذ العام 2011.
وبحسب تقرير الشبكة الصادر اليوم الأحد فإن ما لا يقل عن 14685 شخصاً قتلوا بسبب التعذيب منذ آذار 2011 حتى حزيران/ 2022 غالبيتهم على يد نظام الأسد.
وأوضح التقرير أن نظام الأسد مسؤول عن مقتل 14464 بينهم 174 طفلاً و75 سيدة، وهو اعتقل العدد الأكبر من المواطنين السوريين، ولا يزال لديه العدد الأكبر منهم، ومن المختفين قسرياً.
وأشارت الشبكة إلى أن التعذيب في سجون نظام الأسد يتزامن مع طوال مدة اعتقال الشخص، وأن التعذيب في كثير من الأحيان يكون على خلفية انتماء الضحية لمنطقة ما مناهضة له، كنوع من الانتقام الجماعي في مراكز احتجازه.
 وطالبت الشبكة مجلس الأمن والأمم المتحدة إيجاد آلية لإلزام كافة أطراف النزاع وخصوصاً نظام الأسد لوقف عمليات التعذيب، والكشف عن أماكن جثث الضحايا وتسليمها للأهالي.
 ودعت المجتمع الدولي إلى اتخاذ إجراءات عقابية جديَّة بحق نظام الأسد لردعه عن الاستمرار في قتل المواطنين السوريين تحت التعذيب.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,851FollowersFollow
1,540SubscribersSubscribe

آخر الأخبار