11.6 C
Damascus
الإثنين, ديسمبر 5, 2022

قتلى وجرحى للفرقة الرابعة في اشتباكات شرقي حمص

لقي عدد من عناصر قوات الأسد مصرعهم، جراء اشتباكات دارت بينهم وبين مسلحين مجهولين في بادية حمص الشرقية مساء أمس الاثنين.

وبحسب مصادر محلية فإن اشتباكات عنيفة وقعت يوم أمس الاثنين بين مسلحين مجهولين يعتقد أنهم خلايا تابعة لتنظيم داعش، وبين مجموعات تتبع لفرقة ماهر الأسد (الفرقة الرابعة)، بمنطقة السخنة شرقي حمص.

وأضافت المصادر أن أربعة عناصر بينهم ضابط برتبة نقيب، لقوا مصرعهم، خلال الاشتباكات التي وقعت قرب مدينة السخنة بريف حمص الشرقي.

وكانت صفحات موالية قد نعت عبر منصات التواصل الاجتماعي مقتل النقيب “علاء عبد المناف معلا” إضافة إلى ثلاثة عناصر، وذكرت الصفحات أنهم قتلوا خلال معارك دارت في منطقة تدمر.

وأول أمس الأحد شهدت المنطقة حادثة مشابهة، حيث انفجرت عدة ألغام أرضية برتل تابع لقوات الأسد على طريق السخنة، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى، إضافة إلى أضرار مادية كبيرة.

وبشكل مستمر تشهد البادية السورية وخصوصاً ريفي حمص الشرقي وحماة الشرقي، استهدافات تطال قوات الأسد والمليشيات الإيرانية والقوات الروسية، ويعتقد ضلوع خلايا تابعة لتنظيم داعش وراء تلك الهجمات التي تستنزف قواتهم.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,099FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار