33.4 C
Damascus
الخميس, يوليو 25, 2024

بريطانيا تدين هجمات نظام الأسد بالطائرات الانتحارية ضد المدنيين شمال غربي سورية

أدانت وزارة الخارجية البريطانية، عبر منشور لها على منصة “إكس”، هجمات نظام الأسد على المدنيين في شمال غربي سورية عبر الطائرات المسيرة الانتحارية.

وطالبت الخارجية في منشورها بحماية المدنيين من هذه الهجمات، مضيفة: “يجب محاسبة مرتكبي هذه الجرائم ضد الإنسانية”.

وفي سياق متصل، وثّق الدفاع المدني منذ بداية العام الحالي 2024 نحو 120 هجوماً بالطائرات المسيرة الانتحارية التي انطلقت من مناطق قوات نظام الأسد واستهدفت مناطق شمال غربي سورية.

وأكد الدفاع المدني أن الهجمات بالطائرات المسيرة التي استهدفت بيئات مدنية بمقتل 3 مدنيين وإصابة 18 مدنياً بينهم طفلان خلال الأشهر الأولى من عام 2024.

وقال إنّ تصعيد الهجمات على شمال غربي سورية واستمرارها وتهديدها الأرواح وتقويضها سبل العيش وغياب العدالة والمحاسبة، والحل السياسي وفق قرار مجلس الأمن 2254، ينذر بموجة نزوح جديدة للسكان في ظل تراجع الاستجابة الإنسانية.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار