15.4 C
Damascus
الإثنين, نوفمبر 28, 2022

تقرير ميداني: 37 شهيداً خلال حزيران جراء تصعيد النظام وروسيا

تتواصل الحملة العدوانية لقوات نظام الأسد وروسيا على منطقة خفض التصعيد الأخيرة في محافظة إدلب، منذ بداية شهر حزيران الجاري، وأسفرت الهجمات عن سقوط ضحايا من المدنيين وتدمير البنية التحتية للمنطقة.

وذكر منسقو استجابة سورية في بيانٍ لهم يوم أمس الاثنين، أن عدد الخروقات لاتفاق وقف إطلاق النار في شمال غرب سورية منذ مطلع شهر حزيران الجاري وحتى تاريخ يوم أمس بلغت 308 خرقاً للاتفاق.
وأدت الخروقات إلى استشهاد أكثر من 37 مدنياً بينهم خمسة أطفال وستة نساء وكوادر إنسانية، وإصابة أكثر من 52 مدنياً بينهم تسعة أطفال وست نساء، إضافة إلى استهداف أكثر من ثمانية مراكز ومنشآت حيوية في المنطقة.

وطالب منسقو الاستجابة كافة الفعاليات الدولية العمل بشكل فعال على وقف إطلاق النار في شمال غربي سوريا، وإيقاف استهداف البنى التحتية في المنطقة، والتوقف عن استهداف المدنيين بغية إرغامهم على النزوح من المنطقة.
وأشار منسقو الاستجابة في البيان إلى عدم قدرة المنطقة على تحمل أي موجة نزوح جديدة، وخاصةً في مناطق المخيمات التي تشهد اكتظاظاً سكانياً كبيراً.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,633FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار