23.4 C
Damascus
الخميس, أغسطس 11, 2022

ميلشيا قسد تنذر النازحين في الحسكة بالمغادرة

تستمر ميلشيا قسد بممارسة الانتهاكات بحق الأهالي في مناطق سيطرتها شمال شرق سورية، واتباعها سياسة السطوة العسكرية.

وطالت انتهاكاتها هذه المرة النازحين في منطقة عامودا وريفها، حيث أبلغت الميلشيا النازحين بضرورة إخلاء المنطقة خلال أسبوع واحد.

ووفق المصادر فإن ميلشيا “ب ي د” التابعة لقسد أبلغت عشرات العائلات النازحة من ريف الحسكة الجنوبي وريف دير الزور في منطقة عامودا، بقرارها طردهم من المنطقة وبضرورة المغادرة خلال مدة أقصاها أسبوع.

وأشارت المصادر إلى أن أغلب العائلات التي أنذرتها الميلشيا تعمل في تربية المواشي والزراعة ونزحت إلى منطقة عامودا خلال سيطرة تنظيم داعش على مناطقهم بريف الحسكة.

واشترطت الميلشيا على الأهالي المقيمين في المنطقة تقديم أوراق كفالة من أهالي عامودا، وذلك للسماح لهم بالبقاء في مناطق إقامتهم.

ويعيش الأهالي في مناطق سيطرة ميلشيا قسد، تحت سطوة الميلشيا وهيمنتها، وتمارس الميلشيا أفظع الانتهاكات بما فيها فرض الإتاوات والاعتقالات بهدف التجنيد الإجباري.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,820FollowersFollow
1,530SubscribersSubscribe

آخر الأخبار