11.4 C
Damascus
الثلاثاء, نوفمبر 29, 2022

“لا تلمس أخي” حملة تركية تضامناً مع اللاجئين السوريين

أطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صباح اليوم، حملةً إلكترونية بعنوان “لا تلمس أخي”، تعبيراً عن تضامنهم مع اللاجئين السوريين في العاصمة التركية أنقرة.

ويأتي هاشتاغ لا تلمس أخي #KardeşimeDokunma بعد موجة من أعمال الشغب صدرت عن شُبان أتراك جرت يوم أمس بحق اللاجئين السوريين في منطقة ” ألتنداغ” بالعاصمة أنقرة، أدت إلى إصابة العديد من السوريين بالإضافة إلى تدمير عدد من المحال التجارية والسيارات التي يملكونها.

وتداول الناشطون الأتراك صوراً ومقاطع فيديو تضمنت اعتداءات مواطنين أتراك على محال تجارية تعود للاجئين سوريين ورمي محتوياتها في الشارع، وأثارت هذه التصرفات موجة تعاطف كبيرة، حيث انطلقت دعوات للتضامن معهم ومنع التعرض لهم بشكل عام بسبب حوادث فردية وشخصية.

ويعيش في منطقة “ألتنداغ” حوالي 70 ألف لاجئ سوري كانوا قد غادروا بلادهم جراء بطش نظام الأسد بالمدنيين منذ اندلاع الثورة السورية عام 2011، وهرباً من الاعتقالات والموت تعذيباً في أقبية فروعه الأمنية.

وشهدت منطقة “ألتنداغ” يوم أمس حالةً من الاحتقان جراء مقتل شاب تركي على يد يافع سوري أثناء مشاجرة جرت بينهما في إحدى الحدائق العامة، لتندلع بعدها هجمات شعبية ضد السوريين المقيمين في المنطقة، عقب ذلك تدخل مباشر لقوات حفظ النظام التركية وانتشار كثيف للشرطة.

يُذكر أن ولاية أنقرة أصدرت اليوم بياناً رسمياً حول أحداث الشغب الأخيرة مؤكدةً انتهاء أكثرها نتيجة هدوء المواطنين عمل القوات الأمنية، وطالبت من المواطنين الأتراك عدم الانجرار خلف الأخبار والمنشورات الاستفزازية.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,635FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار