26.4 C
Damascus
الخميس, أغسطس 18, 2022

بالرغم من سكنها في الخيمة، فاطمة الزهراء تتفوق في امتحانات التعليم الأساسي

خاص-الوكالة السورية للأنباء “سنا”

تفوقت الطالبة (فاطمة الزهراء علي) في امتحانات التعليم الأساسي شمال سورية لعام 2021، وذلك بعد تحصيلها 277 علامة من 280.

لم تمنع الظروف الصعبة التي تمر بها فاطمة وعائلتها من تحقيق هذا التفوق، فالعائلة تسكن في خيمة ضمن مخيم الكمونة قرب مدينة سرمدا شمال إدلب، وهي عائلة نازحة من قرية (رسم الصهريج) في ريف حلب الجنوبي.

وفي لقاء خاص للوكالة السورية للأنباء “سنا” تحدثت الزهراء عن الصعوبات التي واجهتها خلال رحلتها التعليمية، موضحة أن السكن داخل الخيمة كان من أكبر الصعوبات التي واجهتها، حيث درجة الحرارة المرتفعة في الصيف، والبرد القارس في الشتاء، مما يصعب القدرة على القراءة والحفظ والتحضير.

وقالت الزهراء: ” استطعت التفوق بعد عناء طويل، أهلي خصصوا لي خيمة خاصة بالدراسة، تغلبت بفضل الله على المعوقات التي واجهتني خلال فترة الدراسة”.

وأشادت الزهراء بالمدرسة التي تعلمت فيها، مشيرة أن المدرسين قدموا كل ما عليهم في مدرسة بالية المبنى، مكونة من خيام متلاصقة.

وخسرت الزهراء 3 علامات من المجموع العام، اثنتين في اللغة العربية، وواحدة في الاجتماعيات، غير أنها استغربت من خسارة علامات في امتحان اللغة العربية.

وستكمل الزهراء تعليمها الثانوي بالفرع العلمي، إذ إن طموحها أن تتفوق في امتحانات الثانوية العامة وتدخل فرع الطب البشري، لأنها تراه مهنة إنسانية وله لزوم كبير في واقع السوريين المؤلم.

وأهدت الزهراء نجاحها لأمها وأبيها وباقي أفراد عائلتها، وإلى كل من اهتم بتعليمها وساندها بأي طريقة.

وفي مقابلة مع (علي العلي) والد فاطمة الزهراء قال: “أنا فخور جداً بابنتي على هذا النجاح الرائع، سأبذل كل ما بوسعي حتى أحقق حلم فاطمة، إنها طالبة ذكية جداً، وهي تحفظ القرآن الكريم كاملاً، وعمرها الآن وصل إلى 16 عاماً”.

ونبه العلي إلى أن الزهراء هي الوحيدة التي التفتت للعلم من العائلة، حيث يعمل كل إخوتها في مهن مختلفة بعيداً عن التعليم، وهم يعملون الآن في تركيا بعد نزحوا إليها في السنوات السابقة.

كما أكد أن تفوق الزهراء سيحفزه على تعليم أختها التي تحقق نتائج جيدة في المدرسة في الصف السابع.

ووضح العلي أن عائلته تعاني من سوء الأحوال المادية، فهم يعيشيون مما يرسله الأبناء في تركيا لهم، لكنه في الوقت نفسه حاول ألا يقصر بأي شيء تريده الزهراء.

كما أجرت الوكالة السورية للأنباء “سنا” لقاء مع (عبد الله شحود – منسق تعليم في مؤسسة كل سوري المشرفة على مدرسة الزهراء).

وقال شحود: “سعيدون جداً بنتيجة فاطمة الزهراء وزميلاتها، لدينا العديد من الطالبات اللواتي حصلن على علامات عالية في الامتحانات، وكانت الزهراء أفضلهم”

وأضاف: “عملنا على دعم المدارس في المخيمات النائية، لأننا كنا متأكدين من أن ثمة مواهب عديدة تحت قماش هذه الخيم بحاجة من يرعاها، وفاطمة الزهراء هي الثمرة التي كنا ننتظرها”.

يذكر أن ثمة طلاب حصلوا على مجموع أكثر فاطمة الزهراء في امتحانات التعليم الأساسي لعام 2021، بيد أن الظروف التي تحيط بالزهراء جعل من تفوقها حكاية مميزة.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,959FollowersFollow
1,550SubscribersSubscribe

آخر الأخبار