16.4 C
Damascus
الأحد, ديسمبر 4, 2022

إصابة طفل بعد تجدد الغارات الروسية على إدلب

جددت الطائرات الحربية الروسية، قصفها على جنوبي إدلب، اليوم السبت، بالتزامن مع قصف قوات نظام الأسد بالمدفعية الثقيلة على المنطقة ذاتها.

وبحسب مصادر محلية فإن “الطيران الحربي الروسي عدة غارات على قرى البارة والرامي جنوب إدلب مما أدى لإصابة طفل في قرية الرامي”.

وأضافت بأن “مدفعية نظام الأسد بقصف مدفعي عنيف على قرية “الفطيرة” جنوب إدلب، ومحيط قرية “تديل” بريف حلب الغربي”.

وسبق أن “قتل طفل متأثراً بإصابته جراء الغارات الجوية التي شنها الطيران الحربي الروسي على بلدة كنصفرة جنوب إدلب يوم أمس الثلاثاء”.

وتستمر روسيا بالتصعيد العسكري على منطقة إدلب، وبشكل يومي تشن غارات جوية على القرى والبلدات، وهو ما يعيق عودة السكان إلى منازلهم، ويتسبب في نزوح المزيد.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,099FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار