28.4 C
Damascus
الثلاثاء, أغسطس 16, 2022

الفرقة الرابعة تجند شباناً من حمص لسرقة ممتلكات أهالي ريف إدلب

قالت مصادر ل (نداء بوست) إن الفرقة الرابعة التابعة لقوات الأسد افتتحت في محافظة حمص باب الانتساب للشبان الراغبين بالعمل معهم مقابل رواتب مالية وذلك لسرقة أرزاق الأهالي في ريف إدلب والتي تسيطر عليها قوات الأسد.

ووفق المصادر فإن الفرقة أبدت استعدادها لاستقبال 250 شاباً للعمل ضمن صفوفها في ريفي إدلب وحماة، والتي تسيطر عليهما قوات الأسد بعد تهجير الأهالي.

ولفت إلى أن مسؤولين في الفرقة الرابعة أعطوا أوامرهم إلى مسؤولي القطاعات في ريف حمص للعمل على استقطاب وتجنيد الشباب في صفوفها، للقيام بأعمال الحفر، وهدم المنازل في منطقة سراقب وخان شيخون بريف إدلب.

وستقوم الفرقة الرابعة بتزويد الشبان الذين يرغبون في العمل معها بـ بطاقات أمن الفرقة الرابعة، وإرسالهم بشكل فوري إلى ريف إدلب لبدء العمل.

ونقلت المصادر عن أحد المنضمين إلى العمل لسرقة أملاك أهالي مدينة سراقب أنه تم تشكيل خمس مجموعات كل واحدة منهم تضم سبعة أشخاص ومهمتهم سحب غاطسات المياه في الآبار الجوفية.

وأكدت المصادر أن مئات العناصر يعملون داخل المدينة على هدم أسطح المنازل واستخراج الحديد منه، وذلك مقابل 25 ألف ليرة عن كل يوم عمل.

وفي وقت سابق من العام الماضي تداول ناشطون تسجيلاً مرئياً يظهر عناصر تابعين لقوات الأسد يقومون بهدم أسطح المنازل في مدينة سراقب شرق إدلب.

يذكر أن نظام الأسد وقواته وميلشياته، قام مؤخراً بنهب أرزاق وممتلكات المدنيين في المناطق التي سيطر عليها في ريفي إدلب الجنوبي والشرقي.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,850FollowersFollow
1,540SubscribersSubscribe

آخر الأخبار