3.4 C
Damascus
الإثنين, فبراير 26, 2024

تقرير حقوقي يرصد أبرز انتهاكات حقوق الإنسان في سورية خلال شباط الماضي

أصدرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان تقريراً يتضمن أبرز انتهاكات حقوق الإنسان في سورية في شباط 2023، والتي كان أبرزها استغلال نظام الأسد لكارثة الزلزال في نهب المساعدات الإنسانية.

ووثقت الشبكة مقتل 81 مدنياً، بينهم 8 أطفال و4 سيدات، غالبيتهم قتلوا على يد نظام الأسد، منها مجزرة ارتكبتها الميليشيات الإيرانية بإطلاقها الرصاص على 40 شخصاً على الأقل، تم العثور على جثامينهم في 17 شباط، في منطقة تقع شرق بلدة السخنة بريف حمص الشرقي.

وذكر التقرير أيضاً وقوع أكثر من 137 حالة اعتقال تعسفي غالبيتها على يد نظام الأسد في محافظات ريف دمشق فدمشق ثم درعا.

وتطرق تقرير الشبكة إلى كارثة الزلزال المدمر الذي ضرب المنطقة، في السادس من شباط الماضي، لافتاً إلى أن الزلزال وما تبعه من هزات تسببا بأضرار بشرية ومادية كبيرة، وكانت منطقة شمال غرب سورية من المناطق الأكثر تأثراً بالزلزال، بسبب الاكتظاظ السكاني الكبير، وبسبب هشاشة الأبنية في المنطقة التي تعرضت لحملات عسكرية.

وأكدت الشبكة السورية أن ارتفاع حصيلة الضحايا الذين ماتوا تحت الأنقاض كان بسبب تأخر وصول المساعدات الأممية إلى المنطقة ودخولها بعد أربعة أيام من الكارثة.

ولفت التقرير إلى استغلال نظام الأسد لكارثة الزلزال منذ الأيام الأولى لوقوعه سياسياً واقتصادياً، ونهب المساعدات الإنسانية، إضافة إلى اعتماده على هذه الكارثة للتغطية على الدمار الذي تسبب به قصفه وعملياته العسكرية.

ونبهت الشبكة إلى استمرار معاناة المدنيين في شمال غرب سورية من الأوضاع الاقتصادية المتدهورة، بالتزامن مع غلاء أسعار كافة المواد الغذائية والتموينية، كما ضاعف الزلزال من معاناة المدنيين في المنطقة حيث تأثرت كافة الخدمات العامة بتداعيات الزلزال.

وطالب التقرير مجلس الأمن الدولي باتخاذ إجراءات إضافية بعد صدور القرار رقم 2254 وشدد على ضرورة إحالة الملف السوري إلى المحكمة الجنائية الدولية ومحاسبة جميع المتورطين، بمن فيهم النظام الروسي.

أخبار ذات صلة

تابعنا

193,708FansLike
7,073FollowersFollow
5,750SubscribersSubscribe

آخر الأخبار