37.4 C
Damascus
الأربعاء, يونيو 19, 2024

بيان لوزراء دول الخليج وأمريكا يؤكد على حل سياسي شامل للملف السوري

أصدرت دول مجلس التعاون الخليجي والولايات المتحدة الأمريكية، بياناً مشتركاً تناول العديد من القضايا الإقليمية والدولية، بما في ذلك سورية.

حيث اجتمع وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، مع وزراء خارجية الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي، والأمين العام لمجلس التعاون، جاسم البديوي، في نيويورك الثلاثاء، لتأكيد الأهمية الإستراتيجية للعلاقات التاريخية بين الدول المشاركة.

وفي الجزء المتعلق بسورية، تناول البيان الختامي للاجتماع الأوضاع في سورية، حيث أكد الوزراء التزامهم بالتوصل إلى حل سياسي شامل للملف السوري بما يحفظ “وحدة سورية وسيادتها ويلبي تطلعات شعبها”، ويتوافق مع القانون الإنساني الدولي، بما يتماشى مع قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

ورحب الوزراء بالجهود العربية لحل الأزمة السورية في إشارة للمبادرة العربية “الخطوة مقابل خطوة”، الذي تقرر خلال اجتماع فريق الاتصال الوزاري العربي بشأن سورية في عمان، بما يتوافق مع قرار مجلس الأمن رقم 2254.

ووفقاً للبيان، أكد الوزراء دعمهم للقوات الأميركية وقوات التحالف التي تعمل على تحقيق الهزيمة لتنظيم “داعش” في سورية، وأدان الوزراء جميع الأعمال التي تهدد سلامة وأمن هذه القوات.

وكرر الوزراء دعوتهم إلى وقف إطلاق النار في سورية، وضرورة ضمان وصول المساعدات الإنسانية بشكل كامل وآمن ودون عوائق إلى جميع السوريين المحتاجين، من خلال جميع الوسائل بما في ذلك عبر الحدود وعبر الخطوط، وشدد الجانبان على ضرورة تهيئة الظروف الآمنة لعودة “آمنة وكريمة” وطوعية للاجئين والنازحين داخلياً بما يتفق مع معايير الأمم المتحدة.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار