15.4 C
Damascus
الخميس, مايو 30, 2024

بذريعة دعم غزة.. الفرقة الرابعة تفرض أتاوى جديدة على المدنيين بريف حمص

خاص | وكالة سنا

فرضت ميليشيا الفرقة الرابعة التابعة لنظام الأسد أتاوى جديدة على التجار المدنيين الذين يعبرون حواجزها في محافظة حمص.

وأكدت مصادر محلية لوكالة “سنا” أن عناصر الفرقة بدؤوا صباح اليوم بفرض مبلغ 70 ألف ليرة سورية، ما يعادل 5 دولارات أمريكية، على كل سيارة تحمل بضائع تجارية بذريعة إرسالها إلى قطاع غزة الفلسطيني لاحقاً.

وأشارت المصادر إلى أن صغار التجار لم ينجوا من الضريبة الجديدة، إذ إن سائقي السيارات الصغيرة التي تنقل الخضراوات دفعوا الضريبة الجديدة على غرار سائقي الشاحنات الكبيرة.

كما أنه لا يقوم عناصر الفرقة الرابعة بتسجيل إيصال استلام المبلغ وتسليمه للشخص الذي دفع عنوةً وزوراً، ويكتفون بالقول إن المبالغ ستسهم إلى حد كبير في العمليات الإنسانية والإغاثة داخل قطاع غزة، وفق المصادر.

وبشكل اعتيادي تفرض الفرقة الرابعة منذ سنوات ضرائب عديدة على المدنيين، ولا سيّما التجار، وقد تصل أحياناً لأكثر من 5 ملايين ليرة سورية على الشاحنة الواحدة.

كما تمارس الفرقة ذاتها بشكل يومي عمليات ترفيق الشاحنات التجارية بين المناطق الواقعة تحت سيطرة نظام الأسد لقاء مبالغ مالية كبيرة.

ويتعرض قطاع غزة منذ 24 يوماً لهجوم عسكري عنيف، وقصف ممنهج من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، عقب عملية طوفان الأقصى في السابع من الشهر الجاري.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار