23.4 C
Damascus
الأربعاء, مايو 29, 2024

خسائر في صفوف قوات الأسد باستهداف حاجزين جنوبي سورية

لقي ضابط في قوات الأسد مصرعه وأصيب آخر بجروح، إثر هجومين شنهما مجهولون، واستهدفا حاجزين في ريفي درعا والقنيطرة.

وبحسب مصادر محلية فإن مجهولين هاجموا بالأسلحة الرشاشة والقنابل وقذائف RBG حاجزين لقوات الأسد قرب قرية الجبيلية في ريف درعا الغربي، وبين قريتي قرقس والسكرية جنوب القنيطرة.

وأدى الهجومان إلى مصرع النقيب عامر أسعد عبد الرحمن المنحدر من منطقة مصياف بريف حماة الغربي، وإصابة النقيب خضر سمير إبراهيم بجروح.

وأشارت مصادر محلية إلى أن الحاجزين المستهدفين يتبعان لفرع أمن الدولة ولشعبة الأمن السياسي، مشيرة إلى أن ميليشيا حزب الله تمتلك علاقة وثيقة مع الضباط المسؤولين عنهما.

جدير بالذكر أن أي جهة لم تعلن مسؤوليتها عن هذا الهجوم، الذي قد يكون مندرجاً في إطار العمليات التي تتعرض لها قوات الأسد في الجنوب السوري منذ سيطرتها عليه قبل نحو 6 أعوام.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار