26.4 C
Damascus
الخميس, أغسطس 18, 2022

المتحدث باسم الوطنية للتحرير: أعددنا خطط دفاعية لصد أي هجوم على المناطق المحررة

أكد المتحدث الرسمي باسم الجبهة الوطنية للتحرير النقيب (ناجي مصطفى) أن نظام الأسد وروسيا مستمرون بقصفهم شمال غربي سورية دون توقف.

وقال المصطفى في تصريحات صحفية اليوم الخميس عقب تصعيد روسيا وميلشيا الأسد من قصفهم على جبل الزاوية: “نتوقع كل السيناريوهات من النظام ونحن على أتم الاستعداد لذلك.”

وأضاف أن فصائل الثوار أعدت خططاً دفاعية لصد أي هجوم لنظام الأسد وميلشياته على المناطق المحررة بريف إدلب.

وأشار المتحدث إلى أن فصائل الثوار استهدفت اليوم مواقع ميلشيا الأسد في سراقب وكفرنبل وجورين، وحققت إصابات مباشرة في المواقع تلك، وأوقعت قتلى وجرحى في صفوف ميلشيات الأسد.

وجاءت هذه التصريحات بعد المجزرة التي راح ضحيتها 11 قتيلاً في صفوف المدنيين،ارتكبتها ميلشيات الأسد ببلدة إبلين جنوب إدلب.

وقال الدفاع المدني السوري إن حركة نزوح للمدنيين تشهدها قرى جبل الزاوية وعدة مناطق في سهل الغاب مع استمرار التصعيد منذ بداية الأسبوع الحالي.

وأضاف الدفاع المدني أن اليوم -الخميس- هو الأعنف ضمن الحملة بعد ارتكاب ميلشيات الأسد صباحاً مجزرة في قرية إبلين جنوبي إدلب راح ضحيتها 11 قتيلاً بينهم أم وطفلها و6 إصابات.

وأشار الدفاع المدني إلى أن روسيا تشارك ميلشيات الأسد في هجماتها، مستهدفة الأحياء السكنية والأراضي الزراعية بالتزامن مع عودة جزئية للمدنيين لتلك المناطق لجني محاصيلهم التي تعتبر الدخل الأساسي لتأمين معيشتهم.

وحذرت الخوذ البيضاء من حملة نزوح شاملة من المنطقة في ظل استمرار التصعيد نحو مخيمات الشمال المهددة أساساً بكارثة إنسانية مع اقتراب موعد التصويت في مجلس الأمن حول آلية إيصال المساعدات الإنسانية عبر معبر باب الهوى.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,959FollowersFollow
1,550SubscribersSubscribe

آخر الأخبار