6.4 C
Damascus
الثلاثاء, يناير 31, 2023

ميليشيا “الدفاع الوطني” تسرق الحديد من المباني التي دمرها نظام الأسد وروسيا في القابون

خاص | وكالة سنا

قال مراسل وكالة سنا: إنّ ميليشيا الدفاع الوطني تعمل على سرقة الحديد من المباني التي دمرها نظام الأسد وروسيا في حي القابون بدمشق بغية بيعه للتجار في العاصمة.

وأضاف أن عناصر من الميليشيا استقدموا ورشة خاصة، وبدأت يوم أمس السبت باستخراج الحديد من المنازل المدمرة وبحماية من قوات نظام الأسد.

وأشار مراسلنا إلى أن أصحاب المنازل المدمرة خارج المنطقة، حيث استغل عناصر الميليشيا ذلك وبدؤوا بعملية السرقة، كما أن العملية بدأت مساء أمس وستستمر لثلاثة أيام والعمل سيكون ليلاً.

وبحسب مراسلنا فإن حي القابون يعتبر من الأحياء المحيطة بدمشق والذي دمره نظام الأسد وروسيا بشكل كبير خلال قصفه بمختلف الأسلحة، حيث خلّف دماراً فيه تجاوز 80 بالمية.

وفي شهر يوليو الماضي، أكدت مصادر خاصة لوكالة سنا أن عناصر تابعة لـ”الحرس الجمهوري” قاموا بقطع الأشجار المثمرة ليلاً، على أطراف حي القابون، حيث إنّهم استخدموا آلات قطع كهربائية.

وأشارت إلى أن عملية القطع طالت أكثر من 50 شجرة، وقد قاموا بتجميعها ونقلها إلى إحدى المقرات العسكرية بحي القابون بهدف نقلها للأسواق وبيعها، حيث تعود ملكية الأشجار للمهجرين من الحي.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,667FollowersFollow
2,610SubscribersSubscribe

آخر الأخبار