28.4 C
Damascus
الثلاثاء, أغسطس 16, 2022

بعد تدميره للمسجد… رأس نظام الأسد يؤدي صلاة عيد الأضحى في مسجد خالد بن الوليد بحمص

بعد أن دمرت قواته وميلشياته أجزاء كبيرة من مسجد خالد بن الوليد في مدينة حمص، أدى رأس نظام الأسد اليوم الثلاثاء صلاة عيد الأضحى في المسجد ذاته، متباهيًا بجرائمه.

ومنذ ثمانية أعوام دمرت قوات الأسد أجزاء واسعة من مسجد الصحابي الجليل خالد بن الوليد في حمص، إضافة إلى تدمير ضريح الصحابي داخل المسجد.

عاد رأس نظام الأسد من جديد متناسياً جرائمه وحربه ضد السوريين وتهجيره لهم، ليصلي في المدينة التي ذاق أهلها الويلات بسبب جرائمه وحصاره طيلة سنوات عديدة.

وقالت وكالة أنباء نظام الأسد: إن رأس نظام الأسد أدى صلاة عيد الأضحى في جامع الصحابي الجليل خالد بن الوليد في مدينة حمص.

وأضافت وكالة النظام أنه أدى الصلاة مع رأس نظام الأسد عدد من مسؤوليه، منهم وزير الأوقاف والمفتي العام ومحافظ حمص وأمين فرع حمص لحزب البعث وعدد من أعضاء ما يسمى بمجلس الشعب.

يذكر أنه في العام 2013 استهدفت قوات الأسد بشكل مباشر مسجد خالد بن الوليد في حي الخالدية الحمصي والذي كان حينها محاصراً من قبل قوات الأسد.

وأدى الاستهداف حينها إلى دمار أجزاء من المسجد إضافة إلى وقوع حرائق في أركانه، ودمار ضريح الصحابي الجليل، إلا أن نظام الأسد ادعى أنه قام بعملية ترميم للمسجد وذلك عقب سيطرته على حمص بعد عملية التهجير القسري التي أجراها هو وروسيا.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,850FollowersFollow
1,540SubscribersSubscribe

آخر الأخبار