4.4 C
Damascus
الإثنين, ديسمبر 5, 2022

“منسقو الاستجابة” يصدر إحصائية ضحايا التصعيد العسكري على إدلب

قال فريق “منسقو استجابة سورية” إنه وثق مقتل 65 مدنياً، في تصعيد قوات الأسد وروسيا على منطقة إدلب منذ بداية الشهر الماضي.

وأصدر الفريق بياناً له اليوم الأحد قال فيه إنه منذ بداية التصعيد العسكري لقوات الأسد وروسيا على شمال غربي سورية، بدءاً من شهر حزيران وحتى 25 تموز 2021، وثق منسقو استجابة سورية مقتل 65 مدنياً.

مضيفاً أن بينهم 29 طفلاً و 10 نساء و 5 من كوادر العمل الإنساني.

ونبّه الفريق في بيانه أنه تم توثيق خرق اتفاق وقف إطلاق النار أكثر من 791 مرة، وذلك للاتفاق الموقع بين تركيا وروسيا العام الماضي.

وأكد أن نظام الأسد وروسيا استهدفا أكثر من 19 منشأة خدمية وطبية ومخيمات ومدارس في منطقة شمال غرب سورية.

وأوضح أن حملة التصعيد العسكري أدت إلى نزوح أكثر من 4361 مدنياً خلال المدة المذكورة أعلاه إلى مناطق مختلفة.

لافتاً إلى أن الآلاف البالغ عددهم 241783 معرضون لخطر النزوح في حال استمرار خروقات نظام الأسد وروسيا على المنطقة.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,100FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار