28.4 C
Damascus
الثلاثاء, أغسطس 16, 2022

تجارة المخدرات تعصف من جديد في مناطق سيطرة نظام الأسد

ما تزال تجارة المخدرات والتعاطي تنتشر في مناطق سيطرة نظام الأسد من قبل قواته والميليشيات التابعة له، حيث تعتمد قوات الأسد على التجارة بهذه المواد داخل سورية وخارجها وقد صار الأسد وقواته صاحب المركز الأول في هذا الفصل محليا وعالميا.

وبحسب مصادر محلية تم العثور على مواد مخدرة / 3.895/ من مادة الحشيش المخدر، وكمية / 120/ مائة وعشرين حبة ترامادول مخدرة، وميزان إلكتروني كانت هذه المواد في حيازة أشخاص لهم صلة بقوات نظام الأسد.

كما تم العثور على شبكة تتاجر بالمخدرات في محلة (نهر عيشة)، وضبط كمية / 6.160/ من مادة الحشيش المخدر مخبأة في منزل أحدهم.
أما في بلدة جديدة الفضل بريف دمشق، فقد تم العثور كمية/1.515/ من مادة الحشيش المخدر، وكمية /500/ خمسمائة حبة نوع كبتاغون مخدرة، وكمية /100/ مائة حبة نوع ترامادول مخدر.

وفي نيسان العام الماضي ضبطت السعودية 19 مليون و264 ألف قرص مخدر كانت مخبأة داخل عبوات متة تحمل علامة تجارية مرخصة في سورية، كما أحبطت السلطات الأردنية في أيار ذات العام محاولة تهرب 140 كف من مادة الحشيش و20 ألف حبة “كبتاغون” قادمةً من سورية، أما في كانون الثاني من العام ذاته أحبطت السلطات المصرية محاولات تهريب مشابهة حيث كانت مخبأة داخل شحنة من التفاح السوري.

فيما ضبطت السلطات اليونانية في تموز 2019 ما وصفته بأكبر كمية مخدرات يتم ضبطها في العالم قادمة من سورية، بقيمة نصف مليار دولار مخبأة في ثلاث حاويات تحمل قرابة 5.25 طنا من المخدرات، وهي عبارة عن 33 مليون قرص “كبتاغون”.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,850FollowersFollow
1,540SubscribersSubscribe

آخر الأخبار