23.8 C
Damascus
الأربعاء, أغسطس 17, 2022

درعا البلد 50 يوماً على الحصار، وناشطون يلتقون بيدرسون لبحث الأوضاع

تدخل أحياء درعا البلد وطريق السد والمخيمات في اليوم ال49، من الحصار الذي تفرضه قوات الأسد والميلشيات التابعة لها.

وتشهد المنطقة نفاذًا للطحين والمحروقات والمياه من بسبب قطع الأسد للمياه عنها وعدم قدرة الأهالي الوصول للآبار في محيط المدينة بسبب وجود ميلشيات إيران والفرقة الرابعة.

وتستمر قوات الأسد والميلشيات التابعة لها بقصف مدينة درعا البلد بقذائف الدبابات، وذلك في تصعيد مستمر.

واجتمع عدد من ناشطي محافظة درعا يوم أمس الثلاثاء مع المبعوث الأممي الخاص إلى سورية “غير بيدرسون”، وذلك لبحث آخر التطورات التي تشهدها المحافظة.

وقال “عدنان المسالمة” أحد أعضاء لجان التفاوض في درعا إنه تم خلال الاجتماع إحاطة شاملة حول الأحداث الأخيرة، والحصار المفروض على درعا البلد وحي طريق السد والمخيمات، وحول المفاوضات ومسارها وأسباب تعثرها.

وطالب الناشطون من المبعوث الأممي رفع الحصار عن درعا، ودعوا كل الجهات الدولية إلى تحمل مسؤولياتها، والالتزام بتنفيذ اتفاق التسوية 2018، والذي كان برعاية روسية.

وتأتي تلك التطورات عقب دعوات أطلقها ناشطون تحت اسم إضراب حمزة الخطيب، وشاركت عدة مدن وبلدات في هذا الإضراب الذي يأتي نصرة لدرعا البلد.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,861FollowersFollow
1,540SubscribersSubscribe

آخر الأخبار