7.4 C
Damascus
الجمعة, ديسمبر 9, 2022

قوات الأسد تحاول اقتحام أحياء درعا المحاصرة بعد قصفها

جددت قوات الأسد من قصفها اليوم الاثنين، على الأحياء المحاصرة في درعا البلد، وتبعه محاولة لاقتحام المنطقة من قبل قوات الأسد والميليشيات الإيرانية الموالية له.

وبحسب “تجمع أحرار حوران” فإن “اشتباكات عنيفة اندلعت بين ثوار درعا البلد وقوات نظام الأسد مدعومة بالميليشيات الإيرانية، في محاولة للتقدم باتجاه المدينة من محور الكازية في حي المنشية، تحت غطاء من القصف المكثف بالدبابات والمدفعية الثقيلة والرشاشات الثقيلة والهاون على منازل المدنيين”.

وأضاف التجمع أن الثوار تمكنوا من إيقاع قتلى وجرحى في صفوف قوات الأسد المقتحمة التي كانت تحاول سحب جثث قتلاها، إضافة إلى عطب عربة شيلكا خلال مشاركتها في القصف.

وسبق أن أرسلت قوات الأسد قوائم تضم ١٨٠ اسماً من المطلوبين للتهجير أو التسوية، ولا يزال الرفض الشعبي قائماً لخارطة الحل الروسية وخصوصاً بندي تسليم السلاح ودخول قوات الأسد للمناطق التي لم تدخلها في ٢٠١٨.

يشار إلى أن القوات الروسية وعدت الأهالي بالعمل على إيقاف الحملة العسكرية على مدينة درعا، والتوصل لحل سلمي يجنب المنطقة أي مواجهات جديدة.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,059FollowersFollow
1,780SubscribersSubscribe

آخر الأخبار