24.4 C
Damascus
الأربعاء, أغسطس 17, 2022

44 حالة وفاة غرقًا في المناطق المحررة خلال العام الجاري

قال الدفاع المدني السوري إن فرقه انتشلت جثة طفل، توفي غرقاً في أحد السواقي في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي.

وأضاف يوم أمس الثلاثاء أنه بعد بحث استمر نحو 3 ساعات تمكنت فرق الإنقاذ المائي من انتشال جثة الطفل “أحمد محمود فياض 11 عاماً” الذي توفي غرقاً في ساقية مياه بابليت بريف عفرين شمالي حلب.

وأوضح أنه بذلك ترتفع حالات الغرق في شمالي غرب سورية منذ مطلع هذا العام إلى 44 حالة.

وحذر الدفاع المدني الأهالي من السباحة في سواقي المياه والأنهار في عفرين بسبب حوافها الزلقة وبرودة مائها، أو في بحيرة ميدانكي أو في نهري الفرات والعاصي، كون هذه الأماكن خطرة جداً.

مؤكدًا على ضرورة عدم محاولة إنقاذ أي غريق مهما كانت صلة القرابة وطلب المساعدة وتأمين وسائل الأمان في حال وجود شخص متمرس على الإنقاذ، إضافة لإخبار فرق الدفاع المدني السوري بأسرع وقت ممكن.

يذكر أن حالات الغرق تتكرر خصوصاً خلال فصل الصيف ولجوء الأهالي إلى المسطحات المائية للترويح عن أنفسهم وقضاء العطل.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,861FollowersFollow
1,540SubscribersSubscribe

آخر الأخبار