28.4 C
Damascus
الثلاثاء, أغسطس 16, 2022

أمين عام الائتلاف: عضوية فؤاد حميرة أسقطت قبل الاستقالة

أعلن منذ يومين “الأستاذ فؤاد حميرة” عبر صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، عن استقالته من “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية”، بعد عضويته فيه لفترة لا تتجاوز أربعة شهور بصفته “مستقلاً”، ما آثار تعليقات متباينة في الوسط المعارض.

وفي تصريحات صحفية قال الأستاذ “عبد الباسط عبد اللطيف” أمين عام الائتلاف الوطني، أن فؤاد حميرة اتخذ منحى يخالف فيه سياسة مؤسسة الائتلاف وثوابت الثورة لأكثر من مرة، إذ أنه برر سابقاً توجه البعض للمشاركة في مسرحية انتخابات نظام الأسد الهزلية بذريعة أنهم مجبرون بالتوجه إلى قنصليات النظام حول العالم للحصول على وثائق، وهذا غير صحيح ومُغاير لمواقف كافة القوى الثورية.

كما أن حميرة بعد زيارته في الأيام الأخيرة للمنطقة الشرقية الواقعة تحت احتلال ميليشيا قسد الإرهابية أدلى بتصريحات يتجاهل فيها الصفة الإرهابية لقسد والعلاقة التي تجمعها مع نظام الأسد وعلاقة النظام العضوية بحزب العمال الكردستاني الإرهابي الذي شارك بشكل مباشر بارتكاب الجرائم بحق الشعب السوري وكان آخرها استهداف مشفى الشفاء في مدينة عفرين.

وأشار الأستاذ عبد الباسط أن سلوك ومواقف “فؤاد حميرة” تؤكد خروجه عن النظام الأساسي للائتلاف الوطني، حيث تجاهل موقف المؤسسة التي ينتمي إليها وشروط العضوية فيها والتي من المفترض أنه اطلع على مضمونها بما تحوي من أهداف ومبادئ، ما اقتضى اتخاذ قرار إسقاط عضويته من الائتلاف.

يذكر أن “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية” الذي تأسس في تشرين الثاني 2012 يضم في صفوفه ومكاتبه وورشاته 22 جسماً ثورياً، ويتخذ من مناطق الداخل السوري الواقعة تحت سيطرة الجيش الوطني وإشراف الحكومة السورية المؤقتة منطلقاً لأنشطته وأعماله.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,850FollowersFollow
1,540SubscribersSubscribe

آخر الأخبار