11.4 C
Damascus
الأحد, ديسمبر 4, 2022

القرار 2254 هو السبيل الوحيد لحل الملف السوري وضمان أمن الشعب وتطلعاته

شارك وزير الخارجية الأمريكي، “أنتوني بلينكين”، ووزير الخارجية الإيطالي، “لويجي دي مايو”، في رئاسة اجتماع كبار مسؤولي أعضاء دول التحالف الدولي ضد تنظيم ” داعش” في العاصمة الإيطالية، روما، اليوم الاثنين 28 من حزيران.

وأكد وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكين” بأن هناك حاجة للسعي إلى سلام دائم ووقف إطلاق النار وإيصال المساعدات بشكل آمن في سورية” مشيراً بأن “السبيل الوحيد للتسوية السياسية في سوريا هو التصالح والسلام والبدء في البناء”

وأضاف “أنتوني بلينكين” بأنهم سيقدمون 436 مليون دولار إضافية للمساعدة في حل الأزمة الإنسانية في سورية.

وهذه وقد دعا “بلينكن” إلى إعادة مقاتلي “داعش” المحتجزين لدى “قسد” إلى بلدانهم، مشيراً إلى وجود 10 آلاف مقاتل من التنظيم في معسكرات الاحتجاز شمال شرقي سورية.

في حين أشار وزير الخارجية الإيطالي، “لويجي دي مايو” إلى الحاجة الملحة لتجفيف متواصل لمنابع تمويل تنظيم الدولة والواجب بذل جهد أكبر لمنع استغلال التنظيم ظروف السكان في المناطق التي تم إخراجه منها”.

وأكدوا في البيان الختامي على أن القرار 2254 هو السبيل الوحيد لحل الملف السوري، وضمان أمن الشعب وتطلعاته، وعلى تجديد الدعوة لوقف إطلاق النار في سورية ودخول المساعدات دون عوائق.

يذكر بأن سفيرة الولايات المتحدة “ليندا توماس غرينفيلد” خلال الشهر الحالي أعلنت تقديم بلادها نحو 240 مليون دولار في شكل تمويل إنساني للشعب السوري، وللمجتمعات التي تستضيفهم.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,099FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار