7.4 C
Damascus
الجمعة, ديسمبر 9, 2022

مخاوف من ترحيل شبان سوريين اختطفوا من سفارة نظام الأسد في بيروت

يتخوف ناشطون من ترحيل الشبان الأربعة المختطفين من سفارة نظام الأسد في بيروت إلى مناطق سيطرة نظام الأسد.

واختُطف الشبان الأربعة من أمام سفارة نظام الأسد في بيروت يوم الجمعة الفائت، حيث استدعوا إلى السفارة لاستلام جوازات سفرهم منها، ثم خطفوا أمامها.

وأوضحت مصادر أن الشبان موجودون لدى مخابرات الجيش اللبناني، التي من الممكن أن تقوم بترحيلهم وتسليمهم لنظام الأسد.

ويوم أمس السبت، أعلنت مديرية المخابرات اللبنانية أنها بالاستناد إلى النيابة العامة العسكرية اللبنانية احتجزت الشبان، وذلك لدخولهم الأراضي اللبنانية ووجودهم عليها بصورة غير قانونية وبمساعدة مهربين، وفق بيان نشرته.

وكان تجمع أحرار حوران قد أكد أن الشبان الذين ينحدرون من محافظة درعا قد تلقوا اتصالاً من سفارة نظام الأسد، لاستلام جوازات سفرهم، وعند قدومهم أقدمت سيارات وعناصر واقتادتهم إلى مكان مجهول.

وأصدر يوم أمس السبت الائتلاف الوطني بياناً حول الحادثة أكدّ فيه أنّ استدراج المواطنين المغتربين إلى السفارة ثم خطفهم مخالفة للأعراف والقوانين الدولية، وخرقاً لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية، من خلال تحويل مبنى السفارة وحرمتها إلى وكر أمني.

وحمّل الائتلاف مسؤولية الحادثة لكل من وزراة الخارجية والداخلية ورئاسة الوزراء وجهاز الأمن في لبنان، وطالبهم بمتابعة هذه الملف وإنقاذ المختطفين، خاصة وأن هذه الجريمة تمسّ صلاحيات سلطات الدولة اللبنانية المضيفة.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,059FollowersFollow
1,780SubscribersSubscribe

آخر الأخبار