15.4 C
Damascus
الإثنين, نوفمبر 28, 2022

شبكة حقوقية: انتخابات النظام فاقدة للشرعية ومخالفة للقوانين الدولية

أكدت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، أن مسرحية الانتخابات التي يحضر لها نظام الأسد هي فاقدة للشرعية وغير ملزمة للشعب السوري.

وأوضحت الشبكة أن قوات الأسد قتلت 47967 مدنياً بينهم 8762 طفلاً و5309 سيدة، منذ مسرحية الانتخابات السابقة في حزيران 2014 حتى نيسان 2021.

وقالت الشبكة إن ثمانية نقاط رئيسة تسلسلية تجعل الانتخابات “فاقدة للشرعية”، أولها أنها تجري وفقاً لدستور 2012.

حيث اعتُمِدَ بشكل انفرادي وإقصائي من السلطة الحاكمة لكافة المعارضين الفعليين له، وجرى الاستفتاء عليه في ظلِّ ارتكاب النظام جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب وتسبَّبت تلك الجرائم في توليد حالة من الإرهاب والرعب.

وأشارت الشبكة إلى أن العديد من نصوص الدستور تخالف أبسط معايير النصوص الدستورية، وتنسف مبدأ الفصل بين السلطات.

والنقطة الثانية هي انعدام التأثير الفعلي للسلطة القضائية، والثالثة سيطرة السلطة التنفيذية متجسدة في شخص رئيس الجمهورية على السلطة التشريعية لصالح حزب واحد يرشح شخصاً واحداً للانتخابات الرئاسية هو بشار الأسد.

وذكرت الشبكة أن النقطة الرابعة هو أن رأس نظام الأسد بشار الأسد مرتكب جرائم حرب ضد الإنسانية ولايمكن قبوله رئيساً للشعب السوري.

وأضافت أن الخامسة أن انتخابات نظام الأسد تخالف قرارت مجلس الأمن رقم 2118 و2254، وسادسا فإن تسلط مخابرات نظام الأسد وتهديد أجهزته الأمنية ينهي البيئة الآمنة والمحايدة.

ويحضر نظام الأسد لإجراء انتخاباته الهزلية يوم الأربعاء المقبل، في ظل رفض دولي ومحلي واسع.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,633FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار