15.4 C
Damascus
الأربعاء, نوفمبر 30, 2022

الدفاع المدني السوري يلتقي بسفيرةٍ وسفيرٍ أمريكيين

اجتمع فريق من الدفاع المدني السوري – الخميس 3 حزيران – مع السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة “ليندا توماس غرينفيلد”، والسفير الأمريكي لدى أنقرة “ديفيد ساترفيلد” وذلك خلال زيارة لهما إلى الحدود السورية التركية .

ناقش الطرفان خلال الاجتماع الأوضاع الإنسانية في الشمال المحرر ووضح “رائد الصالح” مدير منظمة الدفاع المدني السوري الخطر المحدق بملايين السورين في حال أغلق معبر باب الهوى الحدودي حيث غرد الصالح عبر تويتر :

“تشرفت اليوم بالاجتماع مع السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة ليندا توماس غرينفيلد والسفير الأمريكي لدى أنقرة ديفيد ساترفيلد خلال زيارتهما الحدود التركية ـ السورية، وناقشت معهما خطورة إغلاق معبر باب الهوى على حياة أكثر من 4 مليون مدني.”

وأشاد “الصالح” بجهود الولايات المتحدة الأمريكية ودورها في الملف الإنساني في سوريا بتغريدة أخرى:

 “أؤمن باهتمام ودور الولايات المتحدة الأمريكية بالملف الإنساني في سوريا ودعمهم لاستمرار إدخال المساعدات الإنسانية المنقذة للحياة عبر شريان الحياة الوحيد (معبر باب الهوى)، وإتمام وصول المساعدات الانسانية لكل السوريين وخاصة مخيم الركبان.

واختتم تغريداته بأسفه وإحباطه تجاه تعاطي المجتمع الدولي مع الملف السوري وخصوصاً من مسألة محاكمة نظام الأسد:

 “لكن لا يمكنني أن أخفي أسفي وإحباطي من عدم فاعلية المجتمع الدولي في محاسبة نظام الأسد وتطبيق الحل السياسي وفق قرار قرار مجلس الأمن 2254، لذلك أكدنا على أولوية محاسبة نظام أسد، على الجرائم المرتكبة بحق المدنيين، وخاصة استخدام الأسلحة الكيميائية واستهداف المستشفيات.”

تأتي الزيارة في وقت تخطط فيه روسيا لاستخدام حق النقض (الفيتو) ضد تمديد قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2533 في العاشر من يوليو ما يهدد استمرار فتح المعبر، لذلك يرى مراقبون أنه من المتوقع أن تعيش إدلب كارثة إنسانية كبيرة في حال تم إغلاق آخر معبر حدودي متبقٍ مع تركيا.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,473FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار