10.1 C
Damascus
الإثنين, ديسمبر 5, 2022

قتلى وجرحى بقصف مليشيات الأسد على ريف إدلب

استشهد مدنيان اثنان وأصيب آخرون بجروح جراء تصعيد قوات الأسد والمليشيات التابعة لها من قصفها على ريف إدلب.

وقال ناشطون إن مدنيين اثنين استشهدا جراء قصف قوات الأسد المدفعي الذي استهدف قرى وبلدات جبل الزاوية جنوب إدلب اليوم الإثنين.

وتسبب قصف قوات الأسد على قرية بليون باستشهاد شاب من أبناء بلدة كنصفرة، في حين استشهد شاب آخر في بلدة دير سنبل بجبل الزاوية بقصف مماثل.

وتسبب القصف بإصابة عدة مدنيين في قرية بليون، إضافة إلى الأضرار المادية الكبيرة التي أحدثها القصف في الممتلكات العامة والخاصة.

ويوم أمس الاثنين استشهد شاب في قرية “بلشون” في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، جراء قصف قوات الأسد للقرية براجمات الصواريخ.

وخلال الأيام الماضية كثفت مليشيات الأسد من قصفها واستهدافها لريفي إدلب الجنوبي وحماة الغربي، تزامنًا مع الحديث حول تعزيزات عسكرية لمليشيات على محاور إدلب.

وفي وقت سابق أكد الدفاع المدني السوري أن نظام الأسد يتعمد استهداف المناطق السكنية والحقول الزراعية تزامنًا مع جني الأهالي لمحاصيلهم الزراعية.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,100FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار