قوات النظام تستهدف مخيماً للنازحين بريف إدلب

تواصل ميليشيات الأسد استهداف المناطق المأهولة بالسكان في ريف محافظة إدلب، حيث استهدفت اليوم الأربعاء بقذائف المدفعية، مخيم "الأبرار" للنازحين الواقع بالقرب من بلدة "طعوم" بريف إدلب الشمالي الشرقي، مما تسبب بأضرار مادية.

0
37

تواصل ميليشيات الأسد استهداف المناطق المأهولة بالسكان في ريف محافظة إدلب، حيث استهدفت اليوم الأربعاء بقذائف المدفعية، مخيم “الأبرار” للنازحين الواقع بالقرب من بلدة “طعوم” بريف إدلب الشمالي الشرقي، مما تسبب بأضرار مادية.

واستهدفت مدفعية ميليشيات الأسد أمس الثلاثاء، قرية “إبلين” ما أدى لمقتل طفل وإصابة اثنين آخرين من عائلةٍ واحدة، كما شهدت قرى (بلشون والبارة وبليون) قصفاً مماثلاً دون وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

ومن جانبه حذَّر الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء) من أن استمرار تصعيد ميليشيات الأسد على قرى جبل الزاوية في محافظة إدلب، وسهل الغاب في محافظة حماة قد يؤدي إلى موجة نزوح جديدة.

يشار إلى أن ميليشيات الأسد كثفت هجماتها في الآونة الأخيرة، وصعّدت من قصفها في الأيام الثلاثة الماضية، وأدى القصف المستمر على قرى وبلدات جبل الزاوية لمقتل شخص في بلدة “بليون” وآخر في قرية “بلشون” إضافة إلى وقوع 7 إصابات بينهم طفلة.

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا