27.4 C
Damascus
الثلاثاء, أبريل 16, 2024

تعزيزات عسكرية لقوات الأسد في تلبيسة تثير مخاوف الأهالي

عززت قوات الأسد قواتها في أطراف مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي، ما أثار مخاوف كبيرة لدى الأهالي من حملة عسكرية جديدة في المنطقة.

وبحسب مصادر محلية فإن تعزيزات عسكرية وصلت خلال اليومين الماضيين إلى محيط مدينة تلبيسة ضمّت عناصر، وآليات عسكرية تم توزيعها على الحواجز في مدخل بلدة الزعفرانة شمال المدينة.

وذكرت المصادر أن قوات الأسد أنشأت حاجزاً عسكرياً على مفرق قرية الهاشمية شرق تلبيسة الأمر الذي أثار موجة من التخوف بين الأهالي خشية البدء بعمل عسكري.

ويقوم عناصر قوات الأسد الموجودين على الحواجز باعتراض المارة الذين يتنقلون بين القرى الريفية في المنطقة، وإجراء تفييش أمني لهم.

وتأتي هذه التطورات بعد أقل من أسبوع واحد على الاجتماع الذي جرى بين رؤساء الأفرع الأمنية من جهة ووجهاء مدينة تلبيسة من جهة أخرى بحضور رئيس شعبة المخابرات العامة بدمشق حسام لوقا.

وكان الوجهاء حينها قد طالبوا نظام الأسد بالعمل على إنهاء تجارة المخدرات وعصابات الخطف والسلب بالقوة، بالإضافة لضمان عدم الإخلال بسلامة الطريق العام.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار