23.4 C
Damascus
الأربعاء, مايو 29, 2024

مجلة أمريكية: الشرق الأوسط غارق بالكبتاغون المصنع في سورية

أكدت مجلة أمريكية أن منطقة الشرق الأوسط أصبحت غارقة بمخدرات الكبتاغون، التي تعتبر سورية “نظام الأسد”المصدر الرئيسي لإنتاجه.

وحذرت مجلة “فورين أفيرز” الأميركية، في تقرير لها من استمرار تنامي تجارة المخدرات في المنطقة، مشيرة إلى انتشار الكبتاغون بشكل كبير، خاصةً في السعودية والإمارات.

ونبهت المجلة إلى أن الكبتاغون وتجارته يعد مصدراً مهماً للدخل بالنسبة لنظام الأسد، ويتم تهريبه إلى دول الخليج عن طريق الميليشيات المرتبطة بإيران، والتجار في لبنان وتركيا.

وبحسب أبحاث سابقة فإن نظام الأسد يحصل على ما يقارب 6 مليارات دولار من تجارة الكبتاغون وتهريبه بشكل سنوي إلى دول العالم خاصة دول الخليج.

ولفتت المجلة إلى أن الميليشيات الموالية لإيران في لبنان والعراق لجأت إلى تجارة الكبتاغون لجني الأموال، وتمويل الميليشيات وعناصرها.

وأكد التقرير أن تجار المخدرات تربطهم علاقات كبيرة بنظام الأسد، وهو ما يجعل من الصعب تبادل المعلومات بين الدول العربية التي تصلها المخدرات ونظام الأسد.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار