23.4 C
Damascus
الأربعاء, مايو 29, 2024

إسرائيل تعترض “الغالبية العظمى” من الصواريخ الإيرانية وترجح انتهاء التهديد

أعلن المتحدث باسم رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أوفير غندلمان، اليوم (الأحد)، أن إسرائيل اعترضت الغالبية العظمى من الصواريخ الباليستية الإيرانية التي دخلت المجال الجوي الإسرائيلي، وفق صحيفة الشرق الأوسط.

فيما قال الجيش الإسرائيلي إنه لا ينصح السكان في أي منطقة بإسرائيل بالاستعداد للاحتماء، في إشارة إلى نهاية التهديد الذي تشكله الصواريخ والطائرات المسيرة الإيرانية.

وأضاف المتحدث عبر منصة “إكس”: “تم إطلاق أكثر من 200 تهديد جوي حتى الآن على إسرائيل، وتم اعتراض العشرات من صواريخ كروز والطائرات المسيرة الإيرانية خارج حدود إسرائيل”.

من جانبه، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هاغاري إن إيران أطلقت أكثر من 200 طائرة مسيرة وصاروخ على إسرائيل منذ أمس، مشيراً إلى أنه تسنى اعترض العديد منها بعيداً عن حدود إسرائيل، لكنه أضاف أن إطلاق النار مستمر.

وأضاف أيضاً أن عدداً محدوداً من عشرات الصواريخ أرض-أرض الإيرانية سقطت في إسرائيل، ما أدى إلى إصابة فتاة وإلحاق أضرار طفيفة بمنشأة عسكرية في الجنوب.

وقال الجيش الإسرائيلي إن الطائرات المسيرة، التي قالت مصادر أمنية عراقية إنها شوهدت وهي تحلق فوق البلاد قادمة من إيران، ستستغرق ساعات للوصول إلى أهدافها.

وقال الجنرال الإسرائيلي المتقاعد عاموس يادلين للقناة 12 الإخبارية إن كل طائرة من الطائرات الإيرانية المسيرة تحمل 20 كيلوغراماً من المتفجرات.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أطلق عشرات الطائرات المسيرة والصواريخ على إسرائيل أمس السبت، في هجوم قد يؤدي إلى تصعيد كبير بين العدوين الإقليميين، وسط تعهد الولايات المتحدة بدعم إسرائيل، وفق ما أفادت به وكالة “رويترز”.

وتوعدت طهران بالرد على ما وصفتها بضربة إسرائيلية على قنصليتها في دمشق في الأول من نيسان الحالي، وهو الهجوم الذي أدى إلى مقتل سبعة ضباط في “الحرس الثوري”، بينهم اثنان من كبار القادة.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار