23.4 C
Damascus
الأربعاء, مايو 29, 2024

الأردن يكثف طلعاته الجوية على خلفية القصف الإيراني لإسرائيل

كثّف سلاح الجو الأردني طلعاته الجوية لمنع أي اختراق جوي والدفاع عن حدود بلاده، وفق ما أعلنت القوات المسلحة الأردنية، اليوم الثلاثاء 16 نيسان.

وقال الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة الأردنية قوله، إن هذا الإجراء يأتي “تأكيداً على موقف الأردن الثابت بعدم السماح باستخدام المجال الجوي الأردني من قبل أي طرف ولأي غاية كانت، نظرًا لما يشكله من تعدٍ على السيادة الأردنية، وما قد يهدد أمن الوطن وسلامة مواطنيه”، بحسب ما نقلت وكالة “بترا” الأردنية .

ودعا الناطق الرسمي باسم القوات الأردنية المواطنين إلى “عدم الانجرار وراء ما يتم تداوله من الشائعات التي من شأنها إثارة القلق بين أبناء المجتمع، وضرورة أخذ المعلومة من مصادرها الرسمية”.

وكان وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، أكد، أمس الاثنين 15 من نيسان، أن الأردن سيتصدى بحزم لأي تهديد يخترق أجواءه، سواء كان من إيران أو إسرائيل، بهدف حماية البلاد وسكانها.

وقال الصفدي لشبكة “CNN”، “لدينا سياسة ثابتة، كل مسيرة أو صاروخ يخترق الأجواء نتصدى له حتى لا يهدد الأردن والأردنيين”، مضيفاً أنه “لو أطلقت إسرائيل الصواريخ سنفعل الشيء ذاته ونسقطها”.

وأشار الصفدي إلى أن رسالة الأردن لإيران هي أن مشكلتهم مع إسرائيل وليس الأردن، مشدداً على أن بلاده “لن تسمح لأي كان بالإساءة للمملكة”.

وكانت إيران شنّت هجوماً بالصواريخ والطائرات المسيرة على إسرائيل في 14 من نيسان الحالي، رداً على هجوم إسرائيل على القنصلية الإيرانية في دمشق مطلع الشهر الحالي.

وذكرت السلطات الأردنية الرسمية أنها اعترضت “أجسام طائرة” اخترقت أجواء الأردن في أثناء الهجوم بالصواريخ والمسيرات الذي شنّته إيران على إسرائيل، كما أن كثيراً من الصور والفيديوهات انتشرت لسقوط المقذوفات على الأراضي الأردنية دون أن تلحق ضرراً بأحد أو حتى بالممتلكات العامة.

كما استدعت الخارجية الأردنية السفير الإيراني في عمّان، وطلبت من بلده الكف عن “التشكيك” في مواقف الأردن من القضية الفلسطينية، بعد إعلان المملكة اعتراض “أجسام طائرة” في أثناء الهجوم الإيراني على إسرائيل.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار