12.4 C
Damascus
الإثنين, يناير 30, 2023

إيران.. ازدياد قتلى الاحتجاجات، والمحتجون يعبرون عن فرحهم بخسارة المنتخب

خاص | فادي شباط

أضرم محتجون إيرانيون النار في لافتة إعلانية للمنتخب الإيراني بمدينة دزفول، جنوب غربي البلاد، يوم أمس فرحاً بخروج المنتخب الإيراني من منافسات كأس العالم.

وعمّت الاحتفالات مناطق إيرانية عدة، وأطلق المحتجون الألعاب النارية فرحاً بإقصاء المنتخب الإيراني من مونديال قطر، وفق “إيران إينترناشنال”.

وازداد مؤخراً تعاطف الشعب الإيراني مع منتخب بلادهم، بعدما رفض لاعبو المنتخب ترديد النشيد الوطني قبل مباراتهم الافتتاحية أمام إنجلترا، في إشارة دعم للاحتجاجات الشعبية التي تشهدها بلادهم، وتنديداً بانتهاكات حقوق الإنسان التي يمارسها النظام الإيراني.

وانقلب التشجيع رأساً على عقب، بعد أيام قليلة جراء ترديد لاعبي المنتخب الإيراني نشيد بلادهم في افتتاح مباراتهم مع منتخب ويلز، لتتجلى فيما بعد مواقف الشعب الإيراني خلال الساعات الماضية مع الاحتفال فرحاً بالخسارة.

كما شهدت مواقع التواصل الاجتماعي حملة شماتة واسعة بالمنتخب الإيراني الذي خسر بمباراته الأخيرة أمام المنتخب الأمريكي بهدف وحيد، حيث نشر وغرد كثير من الإيرانيين عبارات تُبين فرحهم بخروج المنتخب من مباريات كأس العالم، وأن المنتخب خسر المونديال وقلوب المواطنين على حدٍ سواء.

وتشهد إيران منذ ثلاثة شهور ونصف احتجاجات شعبية واسعة على خلفية مقتل الشابة الكردية مهسا أميني على يد “شرطة الأخلاق الإيرانية”.

ويُعبر المحتجون عن سخطهم من النظام الإيراني عبر وسائل عديدة، أبرزها: التظاهرات المُسيّرة في الشوارع والجامعات وأمام المباني الرسمية، وحملات الإضراب ورفع أبواق السيارات وتطيير عمائم “رجال الدين”.

وقُتل خلال الاحتجاجات 448 شخصاً بينهم 60 طفلاً و29 امرأة جراء عمليات القمع وإطلاق الرصاص الحي من قبل الأجهزة الأمنية الإيرانية، بحسب منظمة حقوق الإنسان الإيرانية.

يُذكر أن الاحتجاجات الشعبية الإيرانية تُعد الأضخم منذ العام 1997، إذ فجرت العديد من القضايا المتراكمة، أبرزها: القيود المفروضة على الحريات الشخصية والقواعد الصارمة المتعلقة بملابس المرأة، والأزمات المعيشية والاقتصادية، وتركيبة النظام السياسية والدينية بشكل عام.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,667FollowersFollow
2,600SubscribersSubscribe

آخر الأخبار