20.4 C
Damascus
الأحد, أبريل 14, 2024

مقتل قيادي في ميليشيا “الدفاع الوطني” خنقاً بسلك كهربائي في ريف دمشق

عثر على جثة قيادي في ميليشيا الدفاع الوطني التابعة لنظام الأسد مقتولاً على أطراف بلدة معربا بريف دمشق صباح اليوم الثلاثاء.

وبحسب ما أكدته مصادر خاصة لوكالة سنا فإن القيادي قتل بعملية اغتيال على أطراف بلدة معربا بريف دمشق، ويدعى أبو حسين، ويقود مجموعة عسكرية في بلدتي معربا والهامة.

المصدر أشار إلى أن جثته عثر عليها على أطراف جبل صوانة الواقع على أطراف البلدة، وقتل خنقاً بسلك كهربائي، عندما كان في مهمة استطلاعية في المنطقة.

ولفت إلى أن القيادي خرج بعد مهتمه من أحد المقرات عند الفجر، ليعثر عليه صباح اليوم مقتولاً ومرمياً على جانب الطريق، دون سيارته التي كان يستقلها، وهو ما أدى إلى استنفار كبير في صفوف ميليشيا “الدفاع الوطني” في المنطقة وإغلاق الطرقات.

ولم يحدد المصدر أو أي من الجهات الأخرى الجهة التي قامت بعملية اغتيال القيادي في ميليشيا الدفاع الوطني صباح اليوم في ريف العاصمة دمشق.

يذكر أن العديد من حوادث الاغتيالات تقع وتستهدف عناصر وقيادات في الميليشيات التابعة لنظام الأسد، وغالباً من يقف وراءها هم الميليشيات باختلاف تنوعها في المناطق الخاضعة لسيطرة نظام الأسد.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار