3.4 C
Damascus
الإثنين, ديسمبر 5, 2022

مقتل صاحب مقولة “لرجعها لـ 2011” بقذائف قوات الأسد بدرعا

أودى قصف قوات الأسد والميلشيات التابعة لها على حي طريق السد بدرعا البلد لمقتل قيادي سابق في الجيش الحر.

وقتل “محمد هلال زطيمة” الملقب بـ “أبو مهند” جراء قصف قوات الأسد حي طريق السد بقذائف الهاون، مساء أمس الجمعة.

ونعى المئات من الناشطين زطيمة، ذاكرين مناقبه الثورية، وخصوصاً بعد اتفاق التسوية ورفضه الانضمام لأي تشكيل تابع لنظام الأسد وروسيا.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً لـ زطيمة خلال خلاف له مع أحد ضباط نظام الأسد على إحدى محطات الوقود، وتهديده بعودة المظاهرات في درعا إلى ما كانت عليه عام 2011.

وكان محمد هلال يشغل منصب قيادي في لواء التوحيد ضمن صفوف الجيش الحر قبل سيطرة نظام الأسد على الجنوب السوري وفق اتفاق التسوية عام 2018.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,095FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار