31.4 C
Damascus
الجمعة, مايو 20, 2022

البرلمان الشبابي، تجربة جديدة تُبصر النور في المناطق المحررة

فادي شباط – سنا

أطلقت وحدة دعم الاستقرار تحت شعار لغدٍ أفضل، انتخابات البرلمان الشبابي في المناطق المحررة، شمال غرب سورية.

حيث شارك في الانتخابات على مدار الأيام الثلاثة الأخيرة 1245 شخصاً من 68 فريقاً تطوعياً، بالإضافة إلى إعلاميين وذوي الهمم ونشطاء مستقلين، وفقاً للوحدة.

وبدأت العملية الانتخابية يوم السبت الماضي في مناطق “أعزاز – مارع – أخترين”، ويوم الأحد في مناطق “الباب – بزاعة – قباسيين – جرابلس”، واختتمت اليوم الاثنين، في مدينة عفرين شمالي حلب.

وحضر الانتخابات الشيخ “سالم المسلط” رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، والدكتور “بدر جاموس” عضو الهيئة السياسية في الائتلاف، والأستاذة “هدى السرجاوي” عضو اللجنة الدستورية، وممثلون عن الحكومة السورية المؤقتة.

ويُشرف على الانتخابات، مجلس محافظة حلب الحرة، ونقابة المحامين الأحرار، ونقابة المعلمين الأحرار، بالإضافة إلى عدد من منظمات المجتمع المدني بصفة مراقب.

الأستاذ “محمد دعبول”، عضو لجنة انتخابية مركزية قال لـ”وكالة سنا” إنّ الانتخابات أتت بعد خمسة شهور من العمل والتواصل والتشبيك، وإعداد الهيكلية والنظام الداخلي، وصولاً إلى تشكيل اللجنة التأسيسية للبرلمان.

ويهدف البرلمان إلى خلق منصة شبابية واعية تمثل هموم وقضايا الشاب السوري بمختلف توجهاتهم وأعراقهم وأطيافهم، وفقا لمحدثنا.

ويُضيف أن البرلمان يتألف من فرق التوعية الناشطة اجتماعياً وشخصيات مستقلة وإعلاميين، ويسعى إلى توحيد الجهود في سبيل تعزيز الدور الريادي للشباب من خلال الممارسات الديمقراطية.

وأشار الأستاذ “محمد دعبول” إلى دور البرلمان الذي يتمحور حول مناقشة القضايا المجتمعية العامة “اقتصادية – تعليمية – سياسية – اجتماعية – وغيرها”، كما يناقش أبرز الأحداث والتطورات بما يخص فئة الشباب.

يُذكر أن نحو 20 فريقاً تطوعياً أصدر قبل أيام قليلة من انطلاق العملية الانتخابية بياناً أعلنوا فيه الانسحاب الكلي من مشروع البرلمان، بسبب ما وصفوه بتجاوزات طالت آلية اختيار اللجنة الانتخابية ولجنة الطعون، ما ينافي النظام الداخلي المتفق عليه.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

من فضلك أكتب تعليقك
من فضلك أدخل اسمك هنا

تابعنا

28,926FansLike
3,666FollowersFollow
1,230SubscribersSubscribe

آخر الأخبار