9.4 C
Damascus
الأحد, ديسمبر 4, 2022

723 قتيلاً مدنياً في سورية خلال النصف الأول من العام الجاري

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 723 مدنياً في سورية، خلال النصف الأول من العام الجاري 2021، وذلك خارج نطاق القانون.

وقالت الشبكة إنها سجلت مقتل 95 مدنياً خلال شهر حزيران فقط بينهم 22 طفلاً و8 سيدات، و11 ضحية بسبب التعذيب.

وأضافت أن 723 مدنياً بينهم 145 طفلاً و79 سيدة قتلوا على يد مختلف القوى المسيطرة في سورية في النصف الأول من عام 2021، قتل نظام الأسد منهم 115 مدنياً بينهم 22 طفلاً، و14 سيدة.

وأشارت إلى أن روسيا قتلت 20 مدنياً بينهم 5 طفلاً، و سيدة، وتنظيم داعش قتل 7 مدنيين، وفق ما ورد في التقرير.

وسجَّل التقرير مقتل 42 مدنياً بينهم 7 أطفال وسيدة واحدة على يد ميليشيا قسد، إضافة إلى مقتل 522 مدنياً بينهم 107 طفلاً، و61 سيدة على يد جهات أخرى.

ووفق التقرير فقد قتل 59 شخصاً بسبب التعذيب بينهم طفلان وسيدة واحدة، 45 منهم على يد قوات الأسد بينهم طفل واحد.

وأكدت الشبكة الحقوقية في تقريرها، أن سورية من أسوأ إن لم تكن أسوأ دولة في العالم في خسارة المواطنين السوريين عبر عمليات قتل خارج نطاق القانون.

وشددت في تقريرها على ضرورة توقف القصف العشوائي على المناطق السكنية من قبل نظام الأسد، وإيقاف عمليات التعذيب التي تسببت في موت آلاف السوريين.

وطالبت مجلس الأمن باتخاذ إجراءات إضافية بعد صدور القرار رقم 2254، وإحالة الملف السوري إلى المحكمة الجنائية الدولية ومحاسبة جميع المتورطين، بما فيهم روسيا.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,099FollowersFollow
1,770SubscribersSubscribe

آخر الأخبار