18.4 C
Damascus
الخميس, مايو 30, 2024

غرق قارب يحمل سوريين أثناء محاولاتهم العبور من الجزائر إلى إسبانيا

توفي عدد من اللاجئين السوريين أثناء محاولاتهم العبور إلى أوروبا بعد غرق قاربهم الذي انطلق من ولاية تيبازة الجزائرية نحو إسبانيا، مساء أمس الاثنين 5 حزيران.

وبحسب مصادر إعلامية فإن “قارباً يحمل 22 مهاجراً سورياً منهم (نساء وأطفال) انطلق ليل أمس الاثنين، من مدينة الأرهاط بولاية تيبازة الجزائرية باتجاه إسبانيا، وأبلغ عن غرقه بعد ساعات من انطلاقه”.

وأضافت المصادر أن “خفر السواحل الجزائرية انتشل عدداً من الجثث مساء أمس، بينهم أطفال تم نقلهم إلى مشفى سيدي غيلاس”.

وأشارت إلى أن “الأشخاص ينحدرون جميعهم من مدينة عين العرب (كوباني)، بريف حلب الشرقي، شمال سورية”.

وأوضحت أنه “لم يتم التأكد من غرق جميع المهاجرين حتى اللحظة، فيما تحدث المركز عن نجاة طفل واحد، حسب خفر السواحل الجزائرية”.

وخلال الأشهر القليلة الماضية تعرضت العديد من القوارب التي تقل مهاجرين إلى الغرق، خلال رحلة وصولها إلى أوروبا.

يذكر أن تقريراً للأمم المتحدة أكد أن أكثر من 3 آلاف شخص لقوا حتفهم خلال رحلة لجوئهم في البحر المتوسط نحو دول الاتحاد الأوروبي خلال العام الماضي.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار