28.4 C
Damascus
الأحد, سبتمبر 24, 2023

الائتلاف الوطني يدين استهداف أهالي السويداء بالرصاص

نشر الائتلاف الوطني بياناً أدان فيه “التصعيد الخطير من قبل نظام الأسد الذي قام باستهداف المتظاهرين السلميين في مدينة السويداء بالرصاص الحي، وإصابة عدد منهم”، مشيراً إلى أن هذه الممارسات تعيد ذاكرة السوريين إلى العنف والجرائم التي ارتكبها نظام الأسد ضد المتظاهرين السلميين في 2011.

وجاء في البيان: “إن منهج نظام الأسد في تعامله مع السوريين لم يتغير، إذ ما يزال يستمر باستخدام ذات الأدوات العسكرية والأمنية التي تقوم باستهداف المدنيين بالسلاح، وتستخدم كل ما لديها من أدوات لترهيب السوريين، بما فيها قصف المناطق السكنية، واعتقال المعارضين وناشطي المجتمع المدني، وممارسة أنواع القمع كافة، في مناطق سيطرته، واستهداف المتظاهرين المدنيين السلميين مؤخراً في السويداء يثبت عقم تعامل عدة دول مع النظام ممن كان يتأملوا أن ذلك يشكل دافعاً لتعديل سلوكه أو دفعه نحو الحل السياسي المنشود لتنفيذ كامل قرار مجلس الأمن رقم 2254 (2015)”.

وعبر الائتلاف الوطني عن دعمه الكامل للحراك السلمي لأهلنا في الجنوب السوري، وطالب مجلس الأمن بإيجاد آليات تلزم نظام الأسد بإيقاف استخدامه للعنف، وتضمن حماية المدنيين العزل.

ودعا الائتلاف وسائل الإعلام العربية والعالمية إلى تسليط الضوء على حراك أهلنا في الجنوب ومطالبهم الوطنية والمشروعة التي تمثل مطالب السوريات والسوريين كافة.

وأكد الائتلاف أن استمرار نظام الأسد في سورية سيؤدي إلى المزيد من الأزمات وتعمقها على كافة الأصعدة. كما أكد أن تلبية تطلعات الشعب السوري منوطة بتحقيق الانتقال السياسي عبر التنفيذ الكامل لقرار مجلس الأمن 2254، وتمكين السوريين من تقرير مصيرهم وبناء سورية المستقبل، القائمة على مبادئ الحرية والديمقراطية وسيادة القانون وحقوق الإنسان.

يشار إلى نظام الأسد تعامل مع المحتجين في السويداء بالرصاص الحي منذ أيام ما أدى لإصابة مدنيين.

أخبار ذات صلة

تابعنا

28,926FansLike
6,935FollowersFollow
3,100SubscribersSubscribe

آخر الأخبار