16.6 C
Damascus
الجمعة, أبريل 19, 2024

تحريـ.ـر الشام تقتل شاباً تحت التعذيب يتبع لـ “جيش الأحرار”

قالت مصادر خاصة لوكالة سنا إن الشاب عبد القادر عبد القادر الحكيم الملقب (أبو عبيدة تل حدية) قتل تحت التعذيب في سجون هيئة تحرير الشام، بعد اتهامه في وقت سابق بـ”ملف العملاء” الذي انشغلت به تحرير الشام طيلة الأشهر الفائتة والذي أدى إلى الاعتقال والإفراج عن مئات الأشخاص وسط توتر في إجراء التحقيقات وجمع المعلومات، بسبب ممارسة التعذيب الشديد بحق المتهمين.

وأضافت المصادر أن الشاب الضحية كان قد سلم نفسه قبل نحو 10 أشهر من الآن، لأنه علم بمداهمة “الأمن العام” لمنزله في غيابه بتهمة حوالات مالية من الخارج، علماً أن الشاب مقاتل في صفوف “جيش الأحرار” العامل في منطقة إدلب.

ويوم أمس السبت خرج رتل عسكري من جيش الأحرار إلى قرية الشيخ بحر (مكان دفن أبو عبيدة) واستخرجوا جثته منها ونقلوه إلى أهله في بلدة حربنوش بريف إدلب ودفنوه هناك، وذلك بعد أن أخبرت تحرير الشام أهل “أبو عبيدة” بأنه قضى تحت التعذيب وكان بريئاً من تهمته.

وأشار المصدر إلى أن تحرير الشام كتبت على شاهدة قبره الأول إنه توفي في الشهر السادس من العام الماضي، إلى أن أهله يشككون في هذا التاريخ.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار